recent
أخبار ساخنة

قريبا استخدام ساعة آبل بدلا من كلمة المرور على الاي فون


استخدام كلمات المرور مهم جدا حتى في ظل التقدم التقني الرهيب الذي نعيشه واستحداث وسائل مصادقة أخرى ربما تكون في بعض الاحيان أكثر امانا من استخدام كلمات المرور خاصة الضعيفة التي لم يتخذ فيها كافة معايير الأمان. وقد تم تقديم اجهزة بديلة لاستخدام كلمات المرور ولكنها اكثر تعقيدا، وها هي ابل تجعل الامر سهلا على الجميع فهي تعمل على جعل ساعتها كبديل لكلمات المرور، كيف هذا؟ تابعنا.
قريبا استخدام ساعة آبل بدلا من كلمة المرور على الاي فون



مشاكل كلمات المرور

-       تكمن المشكلة في كلمات المرور في تنوعها أو نساينها بسهولة بين الحين والآخر الأمر الذي يجعلنا نستخدم كلمات مرور بسيطة سهلة التذكر مما يعرضنا للخطر.

-       ووفقًا لشركة FIDO Alliance "مؤسسة تأسست لإنشاء بديل أكثر أمانًا وبساطة لكلمات المرور" والمتخصصة في تشفير وتطوير وتعزيز معايير المصادقة، قالت، أن الشخص العادي "ربما بالنسبة لمجتمعاتهم" يمتلك أكثر من 90 حسابًا عبر الإنترنت، ويتم إعادة استخدام ما يصل إلى 51% من كلمات المرور الموجودة عبر مواقع متعددة.
وتعتبر كلمات المرور هي السبب الرئيسي لأكثر من 80٪ من خروقات البيانات، فإنها في الواقع قد تكلف الأشخاص والشركات أموالا طائلة يمكن إنفاقها في أماكن أخرى؛ تقدر شركة FIDO متوسط ​​تكلفة مكتب المساعدة لإعادة تعيين كلمة مرور واحدة 70 دولارًا.

-       يتم التخلي عن ثلث عمليات الشراء عبر الإنترنت بسبب كلمات المرور المنسية.

-   وبالرغم من وجود ما يسمى بالمصادقة الثنائية إلا انها تعتمد في الأساس على كلمة مرور، وجهاز متصل بالكمبيوتر أو في كثير من الأحيان يكون عبارة عن رمز يتم عرضه على جهاز الآي-فون الخاص بك. فالأمر لا يزال بعه صعوبات.

هناك بالفعل بدائل لاستخدام كلمات المرور مثل الأجهزة المتنوعة منها ما نمتلكه نحن اذا كان لدينا حسابا مصرفيا ونريد متابعته عن طريق الانترنت. ومن هذه الاجهزة المشهورة YubiKey، لكن إحدى الشركات التي تقف وراء تحالف FIDO تعتقد أنه من المنطقي أكثر استخدام جهاز يمتلكه الكثير منا مثل الساعة الذكية.
أجهزة آبل واستخدام مصادقة أكثر امانا
بالرغم من حرص ابل على توفير اقصى امان لأجهزتها إلا أن قابليتها للاختراق موجودة، الأمر الذي جعل آبل تمكنك من التحكم في بياناتك المخزنة على الآي-فون المسروق أو المفقود عن بعد إما بالحذف أو قفل الجهاز ولا يفتح إلا عن طريق حسابك لدى آبل، وبهذا جعلت الأمر أكثر صعوبة.
كيف يمكن أن تحل ساعة آبل محل كلمات المرور


في الآونة الأخيرة طور أحد الأعضاء المؤسسين لـ FIDO، حلاً يمكنه استبدال كلمات المرور التقليدية بساعة ابل نفسها عبر مجموعة واسعة من التطبيقات والخدمات تعرف باسم Nok Nok App SDK. وقال إن ساعة ابل هي في الواقع أفضل حل بديل لكلمات المرور، فهي دائمًا ملاصقة لك واحتمال فقدانها أو سرقتها ضعيف.


وتضيف Nok Nok App SDK للساعة الذكية المصادقة المستندة إلى FIDO للأجهزة التي يمكن ارتداؤها مثل ساعة آبل، مما يتيح لمطوري التطبيقات ومواقع الويب إجراء بعض التغييرات الخلفية البسيطة نسبيًا على الكود الخاص بهم والتي تسمح باستخدام ساعة ابل بدلاً من كلمة المرور سواء في تطبيقات iOS أو على الإنترنت ككل. في حين أن الهدف من حزمة SDK هو الوصول في النهاية إلى جميع الساعات الذكية، إلا أن Nok Nok قد قصرت هذه الحزمة فقط على نظام watchOS على الأقل حاليا.

في الوقت الحالي ، ستعمل الميزة فقط مع الخدمات التي تستخدم حل المصادقة الخاص بـ Nok Nok، لكن لا يزال المشوار طويل نحو إنهاء اعتمادنا على كلمات المرور.

في حين أن حل نوك نوك لديه القدرة على تغيير طريقة استخدام كلمات المرور على نطاق أوسع بكثير، فإن الحقيقة هي أن أبل نفسها قد أثبتت بالفعل كيف يمكن أن تكون أبل ووتش عامل مصادقة أساسي للعديد من خدمات أبل الخاصة.

دعمت أول ساعة لابل في عام 2015 ميزة اكتشاف المعصمWrist" Detection" وهذا يجعل ساعة ابل تعرف متى تكون على معصمك ومتى لا تكون، فإذا كانت على معصمك فلا حاجة للمطالبة بالمصادقة مرة أخرى، فلن تحتاج إلى الغاء القفل بين الحين والآخر.

وقد وسعت ابل لاحقًا هذه الميزة على الماك في نظام macOS Sierra حيث أتاحت "فتح القفل تلقائيًا" عند ارتداء الساعة والقرب الشديد من الجهاز ولا يلزم كتابة كلمة مرور وما عليك إلا تنشيط الماك.

ومع إصدار نظام watchOS 6 و macOS Catalina لهذا العام، اضافت ابل ميزات أخرى مثل تثبيت التطبيقات أو ضبط الاعدادات، فإذا كنت ترغب في تغيير شيء يتطلب منك عادةً كتابة كلمة المرور الخاصة بك ، يمكنك الآن ببساطة النقر المزدوج على الزر الجانبي في ساعة آبل الخاصة بك للموافقة على الطلب.

على خطى آبل، بدأت شركات أخرى في فعل الشيء نفسه. في العام الماضي، بدأت Microsoft Authenticator في السماح للمستخدمين بمصادقة طلبات تسجيل الدخول الخاصة بهم إلى خدمات Microsoft المختلفة عبر الإنترنت ببساطة عن طريق النقر على إشعار من تطبيق ساعة آبل دون الحاجة إلى إدخال كلمة مرور.

توضح هذه الحلول مدى إمكانية تسجيل الدخول دون الحاجة المرهقة إلى كتابة كلمة المرور، ولا يساورنا أدنى شك في أن هذه التقنية مطلوبة بشدة. فقد هرمنا من أجل هذه اللحظة.

تم نشر هذا المقال أولا على موقع آي-فون اسلام
google-playkhamsatmostaqltradent
CLOSE ADS
CLOSE ADS
close